الأحد، 3 أكتوبر 2010

7500 باقة زهور من الجاليات المصرية والعربية ورجال الأعمال للرئيس مبارك فى المستشفى

7500 باقة زهور من الجاليات المصرية والعربية ورجال الأعمال للرئيس مبارك فى المستشفى 
منذ الإعلان عن تعافى الرئيس مبارك بعد العملية الجراحية التى أجريت له بمستشفى هايدلبرج الجامعى الألمانى الواقع بولاية بادن فورتمبيرج، قام العديد من أبناء الجاليات المصرية والعربية المختلفة وبعض رجال الأعمال، بإرسال باقات الزهور إلى المستشفى وذلك للتهنئة بسلامة الرئيس مبارك بعد قيامه بعملية جراحية لاستئصال الحويصلات المرارية.

باقات الزهور تختلف أنواعها وأسعارها، خاصة إذا جاءت من مواطنين عاديين، أو من رجال أعمال، أوقيادات الجالية فى مختلف ولايات ألمانيا الاتحادية. فباقات زهور رجال الأعمال نجيب ساويرس، ومحمد أبوالعينين، وجلال الزوربا، ومحمد فريد خميس، تختلف عن باقات جمعيتى الصداقة المصرية الألمانية سواء فى القاهرة أو برلين.

الباقات تم شراؤها بالفيزا كارت من محلات عديدة ومتفرقة فى مدينة هايدلبرج؛ مثل محل «دوروثيا» للزهور الواقع فى شارع «لادنبيرج»، محل «كارين بينز» للزهور الواقع بشارع «برجيمير»، محل حديقة «هوبر» للزهور الواقع بشارع «بروكنستر»، محل بيت الزهور المنزلية الواقع بشارع «كوينكستر»، محل الزهرة الفقاعية الواقع بشارع »كورفورستن»، محل «أولفرت للأجواء الزهرية» الواقع بشارع «باهنهوف»، محل الجسر القديم لأجود أنواع الزهور, محل «جينر» للزهور الواقع بشارع «فيلى برانت»، هذا بالإضافة إلى الكثير من المحلات الموجودة بألمانيا, حيث لم يزر الرئيس مبارك الجاليات التى تعيش فى مدينة هايدلبرج فقط, ولكن جاء أيضاً من أبناء الجاليات العربية التى تعيش فى جميع أنحاء ألمانيا.

وترصد صحيفة «بيلد» الألمانية، زيارة أبناء الجاليات العربية للمستشفى للاطمئنان على الرئيس مبارك, حيث أشار بعض الزائرين إلى أنّ باقات الزهور تم تفتيشها جيداً قبل دخولها إلى المستشفى من قبل 12 رجل أمن مصريا وأجنبيا، وذلك للإجراءات الأمنية, ولكن الزائرين أعربوا عن تفهمهم لهذا الوضع, حيث يعتبر وسيلة لتحقيق الأمن للرئيس مبارك أثناء تماثله للشفاء فى فترة النقاهة.

وتشير الصحيفة الألمانية إلى اختلاف أنواع باقات الزهور التى أتى بها الزائرون إلى المستشفى الجامعى، كما تختلف أسعارها أيضاً, فمنها الثمين جدا،ً ومنها الرخيص, ولكن أصحاب الباقات الرخيصة، أكدوا أنّ الرئيس مبارك سوف يستقبل هذه الباقات مثل الباقات الثمينة, حيث قال أحد الزائرين: «أنا أعلم أنّها «باقات بسيطة»، ولكنى واثق من أنّ الرئيس مبارك سوف يستقبلها بصدر رحب وبكل فرحة»، مضيفين من جانبهم أنّ القيمة الأساسية ليست فى السعر, ولكنها تكمن فى أهميتها ونيتها الصافية .

ووفقاً لصحيفة بيلد الألمانية, فقد تم الإعلان عن 500 باقة زهور يومياً تم تقديمها من الزائرين إلى الرئيس مبارك, حيث يتراوح سعر الواحدة بين 22 دولارا و 85 دولارا وبلغ إجمالى عدد الباقات 7500 باقة، أى ما يوازى 450000 دولار، والذى يوازى 2452500 جنيه، وذلك حسب ما كشفت وسائل الإعلام الألمانية فقط .

الكاتب: أحمد براء - اليوم السابع


الرئيس مبارك فى المستشفى المانى





إرسال تعليق