الثلاثاء، 5 يناير، 2010

جمعية الإغاثة الزراعية في جولة تفقدية لمزارعي الزهور بغزة

جمعية الإغاثة  الزراعية في جولة تفقدية لمزارعي الزهور في غزة
توجه وفد من جمعية التنمية الزراعية ( الإغاثة الزراعية ) لزيارة مزارعي الزهور في تل الديوان  بمنطقة رفح ,  و ضم الوفد كل من رئيس مجلس الإدارة في الإغاثة النائب راوية الشوا و عضو مجلس الإدارة الدكتور عبد الرازق سلامة ونائب المدير العام للإغاثة الزراعية السيد عبد الكريم عاشور, و مدير مشروع الزراعات التصديرية في الإغاثة السيد يوسف شعث و طاقم المشروع . و ضم الوفد أيضا السيد عمر شعبان ممثلا  عن السفارة الهولندية و السيد غسان قاسم رئيس جمعية بيت حانون الزراعية.
 و في اللقاء رحب السيد عبد الكريم عاشور بالحضور و أوضح الهدف من الزيارة اطلاع مجلس الإدارة للإغاثة علي المحاصيل التصديرية , كما ثمن الدور الكبير للحكومة الهولندية لما قدمته من دعم للمزارعين علي مدار خمس سنوات , و أشار إلي مشروعي الزراعات التصديرية و استصلاح الأراضي الزراعية الممولين من الحكومة الهولندية و قال أنهما من أهم المشاريع التي تنفذها الإغاثة الزراعية لما تعود به من عائد مادي علي المزارعين و الاقتصاد الوطني .

و في الزيارة عبرت الشوا عن سعادتها الكاملة لما شاهدته من مزارع الزهور و قالت : ان هذا يدعونا للفخر و الاعتزاز بان يتوفر لدينا هذه الإمكانيات و في ظل ظروف قاسية يعيشها الشعب الفلسطيني في غزة ,و أشارت إلي الاتفاقات الأمنية التي كبلت كل شيء لا سيما الزراعات التصديرية , و قالت ان حضورنا اليوم هو تعبير عن تشجيعنا و دعمنا لجهود المزارعين . وقالت أتمني  ان  تصل  هذه الرسالة إلي كل العالم مفادها بان المزارع الفلسطيني في الظروف القاسية من الحصار و الإغلاق يستطيع ان ينتج، وأضافت إن هذا الجهد يحمل نوع من التحدي عدا عن انه هام جدا في تنمية الاقتصاد الفلسطيني .

وتحدث السيد يوسف شعث قائلاً : ان هذا العام تم زراعة مساحة 300 دونم من الزهور المعد للتصدير , و أشار إلي تعطل عملية التصدير منذ بداية الإنتاج في 10 ديسمبر و التي كبدت المزارعين خسائر فادحة , و قال ان خسائر عام 2006 وصل إلي مليون و أربع مائة دولار .

و أضاف شعث قائلاً : إننا نأمل هذا العام ان يكون أفضل من الأعوام السابقة خاصةً بعد السماح بتصدير المنتج , حيث تم تصدير 515 ألف زهرة منذ بداية الموسم و يتم التجهيز لتصدير 150 ألف زهرة خلال الأيام الثلاثة القادمة  و توقع أن يتم تصدير 35 مليون زهرة حتى منتصف شهر مايو من العام الجاري , و قال ان الإغاثة الزراعية من خلال مشروعها تغطي كافة المستلزمات الزراعية من اشتال و مواد تعبئة و إشراف زراعي لمزارعي الزهور الذي يصل عددهم 56 مزارع .و يتم تصدير منتجاتهم مباشرة عبر شركة جريسكو الإسرائيلية إلي البورصة العالمية .

و عبر السيد عمر شعبان عن دور الحكومة الهولندية في دعم المزارع الفلسطيني قائلاً : ان الحكومة الهولندية تنظر إلي علاقة طويلة المدى مع الإغاثة الزراعية . و ثمن دور المزارع الفلسطيني واصفا إياه بالدور الأساسي في العملية . و قال ان وجود زراعة الزهور في غزة تحمل دلالات اقتصادية و ثقافية لما تتمتع به من جودة عالية في الأسواق الأوروبية .

و أشار السيد غسان قاسم رئيس جمعية بيت حانون الزراعية إلي خسائر الجمعيات الزراعية و التي وصلت إلي 6 مليون دولار. و قال إننا حصلنا علي دعم مادي للزراعات التصديرية في الأعوام الماضية , و لكننا لم نتمكن من التصدير و طالب السيدة راوية ان تتدخل من خلال موقعها في المجلس التشريعي بالتركيز علي هذه القضية مع السلطة الفلسطينية في رام الله.

الكاتب: أخبار فلسطين

تقرير عن الزهور في غزة





إرسال تعليق