الجمعة، 12 يونيو، 2009

حوار سريع مع المهندسة حنان الفضالى

حوار سريع مع المهندسة حنان الفضالى
لكل إنسان على هذه الأرض هواية يسعد بها ويفرغ طاقته فيها ... وأسعد هؤلاء الناس من وهبه الله حبا لهواية تفيده ولا تضره ومن هذه الهوايات إقتناء نباتات خضراء وزهور ملونة تجدد من كل ركن فى بيتك .. تضف إليه لمسة جمالية وصحية فتسر العين ويبتهج القلب والوجدان والنباتات تضفى على جو البيت إشراقاً وتمتص كل الشوائب التى تؤثر على صحة افراد الأسرة.


لقد أصبحت نباتات الظل داخل بيتك أو فى البلكونة عنصراً هاما وضرورياً فى حياتك لما تضيفه من منظر جمالى مريح للأعصاب ويعتقد البعض أن هذه النباتات تحتاج فى رعايتها إلى تفرغ ووقت كبير, وهذا غير صحيح فالعناية بالنباتات لا تأخذ منك إلا دقائق كل أسبوع ولا تندهشى أو تتعجبى إذا قلت لك أن هذه النباتات تريد منك حباً وحناناً حتى ترد هى عليك بكل الحب والحنان!

ومع إخصائية زراعية أحبت الزهور والنباتات وكرست نفسها للدراسة والبحث فى هذا المجال حتى تسعد وتسعد, دار الحوار مع المهندسة الزراعية صغيرة السن كبيرة الهواية حنان الفضالى.
                      
 * المهندسة حنان الفضالى أجدك دائماً هادئة مبتسمة موردة الخدود .. ضاحكة .. هل المهنة تؤثر على الشخصية..؟

- ضحكت حنان فى راحة وهدوء ... فعلا عمل الإنسان يؤثر عليه فإذا كان عمل الإنسان يؤثر عليه فاذا كان عمله لا يحبه فهو لا يسعد, والعكس صحيح وانا أحب عملى جدا وأسعد به ومعه ذلك فهو يجعلنى دائماً مرتاحة نفسياً ولا ننسى أننى أعيش يومى مع النباتات والزهور وهذا منتهى السعادة لى..

* قلت لها .. بصراحة شديدة أنا أحب النباتات وأركانها داخل كل بيت وفى كل مكتب وفى كل شارع .. واعرف الكثير عن أسراره ولكننى أرغب فى نقل نصائحك لكل من يهوى ويحب النباتات بل أرغب فى الدعوة إلى أن تهتم كل أسرة بجميع أفرادها أطقالاً وكباراً بهذه الهواية المفيدة صحياً ونفسياً فبماذا تنصحين من منطلق تجربتك ودراستك..؟

- فعلاً أنا أدعوا الجميع معك لهذا الحب .. وأن نعود أطفالنا منذ الصغر على الإهتمام والعناية وبزرع وتجميل بيوتهم وشوارعهم ومدرستهم بالنباتات كذلك الكبار لن هذه النباتات مفيدة نفسياً وصحياً بجانب اللمسات الجمالية التى تضيفها على المكان..

* هل تحتاج هذه الهواية إلى ميزانية كبيرة أم تتفاوت التقديرات؟

- طبعاً تتفاوت .. منها من هو بجنيهات قليلة مثل الريحان والياسمين والورود التى توضع فى البلكونة .. ومنها الدراسينا بكل أنواعها والبوتسى وفوجير – كوتن دفنباخيا هيدرا وأنواع كثيرة جداً تتفاوت أنواعها وأسعارها.

* العناية بالنباتات باختصار...؟

- أولاً: الضوء ... فلابد أن توضع هذه النباتات فى اماكن مضاءة, فالمكان الذى تتعذر به القراءة لا يكون مناسباً لحياة النبات ويفضل عموماً أن توضع هذه النباتات ويفضل عموما أن توضع هذه النباتات بجوار النوافذ لتحصل على احتياجاتها من الضوء..

- ثانياً: إن نباتات الظل لا تتأثر كثيراً بعامل الحرارة مثل ارتفاع درجة الحرارة صيفاً لنها محمية من أشعة الشمس وشدة الحرارة فإن كثيراً من نباتات الزينة الموجودة فى البيت تصفر أوراقها من البرودة لذلك أنصح بوضع "زبل الحمام" أو "السبلة البلدى" على سطح طمى النبات حيث تدفئها وتحفظها من البرودة ويكون هذا فى الشتاء وكل 15 يوماً تقريباً وأنصح بتجميع النباتات فى مكان واحد فى الشتاء.

- ثالثاً: رى النباتات فى الصيف مرتين أو ثلاث مرات فى الأسبوع مع رش أوراق النباتات بالرشاش أن أمكن ورى النباتات فى الشتاء كل أسبوع مرة مع مراعاة أن لا يكون تحت قصرية النبات ماء بل تفرغ دائما حتى لا تتعفن الجدور وهذا يقضى على النبات تماماً.

- رابعاً: ممكن من حين إلى آخر تغذية النبات "الأيرال" وهو بأسعار بسيطة وهو يعطى النباتات احتياجه من العناصر الغذائية طريق الامتصاص من خلال الأوراق كما يساعد على أن يبدو النبات بمظهر أخضر وأوراق صحيحة و"الأيرال" يذاب جيداً فى لتر ماء ويسقى, كل عدة أسابيع .. -

* المهندسة حنان ونصائح سريعة لربة البيت للحفاظ على نباتات الظل داخل بيتها..؟

- أن تكون النباتات بعيدة عن أدخنة المطبخ.
- يتأثر النبات من دخان السجائر لو كان المكان مغلقاً فلابد من تجدد الهواء.
- لا يجب أن توضع النباتات بجوار مدفئة أو مروحة أو تكييف ..
- الاعتدال فى الرى بكميات تناسب حجم الأصيص..
- يجب ألا تتراكم الأتربة على أوراق النباتات ويمكن التخلص من التربة بالرش بواسطة بخاخة يدوية أو قطعة قماش ناعمة تمسح بها الأوراق.
- يمكن نقل النبات كل أسبوعين فى البلكونة ليأخذ قسطا من الضوء والهواء على أن لا يوضع فى تيار هواء ثم يعاد للداخل..
- يفضل تجميع النباتات بأطوالها المختلفة فى احواض كبيرة حتى تعطيك منظراً جميلاً ويحمى بعضها البعض.
- أحياناً تستخدم المرايا خلف النباتات حنى نزيد من الإضاءة بالنسبة للنبات علاوة على أنها تعطة إحساساً بالإتساع فى المكان وكثرة عدد النباتات.
- يفضل وضع النباتات المتهدلة مثل "البوتس" فى هنجات تعلق أو لتعطى منظراً جميلاً..
-

* قلت للمهندسة حنان عن تجربة أن النباتات لا تعيش بدون حب داخل البيت فنا رأيك؟

- قالت هذا صحيح قالنباتات تشعر بالحب وباللمسة والحنان ولا تعيش بدون كل ذلك وكلما كان الاهتمام بها عاشت فى حالة صحية منتعشة دائماً.

وأخيراً وعن تجربة عشتها مع النباتات داخل بيتى وفى مكتبى وحياتى فى الشارع الذى أسكنه أنها تمتص كل غضبى وثورتى لأننى عندما احتضنتها بعينى تريحنى بل وتحتوينى وهذا شعوراً وايحاء وعندما كنت فى زيارة لأمريكا شاهدت أسرة عندما تخرج تترك الموسيقى وسط النباتات حتى لا تشعر بالوحدة.. تصوروا؟!

دعوة لزرع شجرة فى شارعك وعلى سلالم بيتك وفى شرفة منزلك أو بلكونة بيتك .. جددى بيتك بأركان النباتات واهتمى بها اهتماماً حقيقيا وليس زائفاً وألا فانها تشعر فتموت!

حديث مع الدكتورة حنان الفضالي الخبيرة بنباتات الزينة تم نشره عام 1990
الكاتب: د. حنان الفضالي




إرسال تعليق