الجمعة، 2 يناير، 2004

الورود الحمراء تنثر بذور الأمل في قلوب الجورجيين

الورود الحمراء تنثر بذور الأمل في قلوب الجورجيين 
تتسم بعض الثورات بالدموية، فيما تقع بعض الثورات الأخرى دون إراقة نقطة دم واحدة وأحيانا وسط أكاليل من الزهور كما حدث في ثورة نوفمبر-تشرين الثاني التي شهدتها جورجيا.
ويمكن أن يلاحظ المرء أن الورود التي كانت سمة الثورة الجورجية امتد تأثيرها إلى الانتخابات الرئاسية التي ستجرى يوم الأحد القادم.
فقد ارتفعت مبيعات سوق الزهور بالعاصمة الجورجية تبليسي حيث يفضل الجميع شراء الورود الحمراء.